السبت، 2 فبراير، 2013

محضر إثبات حالة بالشرطة للكهرباء والمياه في ميت ابو الكوم


كتب م: سمير حمدي


محضر اثبات حالة بقطع التيار الكهربي اكثر من مرة 
بالامس 1-2-2013 م الساعة 10 مساءا تم قطع التيار لمدة 40 دقيقة لثالث مرة في نفس اليوم بعد ان تم قطعه طوال الليلة السابقة وكنا نجتمع ..مجموعة من شباب القرية عند احد اصدقائنا نتحاور حول ما يحدث في حينها امام قصر الاتحادية وقد اتفقنا على ان نحرر محضر اثبات حالة بقطع التيار الكهربي والمياه في نفس ذات الساعة اكثر من مرة عن قرية ميت ابو الكوم ولذا توجهنا 
ا عماد ابو يوسف
ا محمد عبد المنصف المالكي
م سمير حمدي قنبر
ا احمد خليل 
ا اشرف ابو يوسف 
الى نقطة الشرطة بالقرية والتى وجدناها هي الاخرى بدون تيار كهربي وافراد الامن يجلسون امام المبني منتظرين الفرج !!
وطالبنا جماعة ان يتم عمل محضر اثبات حالة للمهندس رئيس شبكة كهرباء ميت ابو الكوم بصفته ورئيس عملية المياه بميت ابو الكوم بصفته لقطع التيار الكهربي والمياه في نفس الوقت دون سابق انذار او تبرير وعند الاتصال لا يرد علينا احد ولا نجد سوى الظلام نعيش فيه بعد ان تتوقف كل الاجهزة الكهربائية واللمبات عن العمل واضف على ذلك تلف بعض الاجهزة مثل الكمبيوتر المحمول والذي تلفت بطاريته لدي بسبب انقطاع التيار المفاجئ اكثر من مرة كما تلف جهاز التلفزيون لدي الاستاذ عماد ابو يوسف وغيرها وعندما تشعل شمعة او كشاف كهربي يعمل بالشحن وتدخل الى مطبخك او حمامك لن تجد مياه لغسل يديك حتى !!
وجدنا امين الشرطة القائم باعمال النوبيتجية في نقطة الشرطة والذي رفض في بداية الامر تحرير المحضر وتحت الضغط دخلنا الى المكتب وبدأ في كتابة المحضر بحضور الجميع وكنا ننير له ليكتب مستخدمين اللمبات الصغيرة في الولاعات الشخصية وقبل ان نوقع على المحضر تم وصل التيار واضاءات اللمبات وطلب منا التراجع عن المحضر الا اننا رفضنا وسنتابع المحضر حتى نرى
هل سيتغير الحال في قرية صغيرة جدا ينقطع التيار الكهربي فيها يوميا مرة ومرتين ؟والمياه ايضا تقطع تزامنا مع الكهرباء ومياه الامطار والطين يملاءان الشوارع وامام وبجوار الوحدة المحلية التى تملك جرارين زراعيين بمعداتهم !
ولا اريد مزايدة من احد على ما نحاول فعله لتطوير قريتنا فمن ظهر جبنه واستكانته وسلبيته بالامس عندما توجهنا لنقطة الشرطة غير مسموح له بالمرة فتح فمه ولو بكلمة فمن يريد الصالح العام يتحرك ويقم بافعال اما اصحاب الكلمات فقط تركناهم بالامس جالسين وتوجهنا الى نقطة الشرطة في الظلام والطين لنبحث عن اقل حقوقنا في مرافقنا والتى تحسب علينا في ميزانية الدولة ولا نشعر بها !!!
م سمير حمدي
2-1-2013

صورة امين الشرطة يكتب المحضر في الظلام 





صورة استاذ احمد خليل يوقع على المحضر بعد ان عادت الكهرباء للعمل




لارسال ما تريد نشره على الايميل sameerkounbar@gmail.com
Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...